تحقيقات وملفات

اختطاف القاضي قنديل في مدينة أكادير

نشر القاضي قنديل على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي خبر اختطافه في مدينة أكادير من طرف رجال الشرطة من بيته. وكتب القاضي قنديل المنشور التالي:
أثناء اختطافي من قبل رجال الشرطة القضائية بمدينة أكادير, و اعتقالي في مخالفة صارخة لحصانتي القضائية. قام أحد رجال الشرطة بالزي المدني بتوثيق عملية الإختطاف بآلة الفيديو بينما عندما اجتمع الناس على الجريمة التي كنت أندد بها و بأعلى صوة عليها بقولي “اللهم إن هذا منكر ” و أخبر الناس بهذه الجريمة و هو ما نصت عليه الفقرة الثانية من المادة 303 من قانون المسطرة الجنائية “يعاقب بنفس العقوبة كل من يقوم بتصوير شخص في حالة اعتقال أو يحمل أصفاد أو قيود دون موافقة منه. و كل من يقوم بنشر صورة أخذت في الظروف المذكورة دون إذن صاحبها.” و عندي ما يفيد هذا الإعتداء حيث تم التوثيق له بمجموعة من وسائل الإثبات. كما أوضحت من أول محاولة للتصوير لرئيس الشرطة القضائية بهذا المقتضى غير أنه لم يلتفت, و سيكون موضوع شكاية إن شاء الله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق