مجتمع

الخيانة “مرض” جيني

أظهرت دراسة أميركية جديدة أن ميل الأشخاص للخيانة والعلاقات الجنسية العابرة يكمن جزئياً في جيناتهم.

ونقل موقع “لايف ساينس” الأميركي عن الباحثين أن نوعاً خاصاً من مورث المُستقبل 4 للدوبامين “دي ار دي 4” مرتبط بميل الأشخاص نحو الخيانة وممارسة العلاقات الجنسية العابرة.

وكان الجين نفسه قد ربطت علاقته بالإدمان على الكحول والقمار، وبالانفتاح على الأوضاع الاجتماعية الجديدة المتداخلة مع الليبرالية السياسية.

وجمع الباحثون في دراستهم الجديدة تاريخاً مفصلاً للسلوك الجنسي وعلاقات 181 شاباً، كما جمعوا عينات من الحمض النووي اخذت من خدود من شملتهم الدراسة وجرى تحليلها.

وقال الباحث المسؤول عن الدراسة في جامعتي “بينغامتون” و”نيويورك” “ما وجدناه هو ان الأشخاص الذين يمتلكون نوعاً من “دي ار دي 4″ كان لديهم على الأرجح تاريخاً من الجنس غير الملتزم الذي يضم العلاقات الجنسية العابرة والخيانة”.

وتبين ان من لديهم هذا المتغيّر الجيني كان على الأرجح لديهم تاريخاً من العلاقات العابرة الجنسية أكثر بمرتين تقريباً من الأشخاص الذين لا يوجد عندهم.

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. Hey! Do you know if they make any plugins to safeguard against hackers?

    I’m kinda paranoid about losing everything I’ve worked hard on. Any suggestions?

  2. It is the best time to make a few plans for the longer term and it is time to be happy.
    I’ve read this submit and if I may just I wish to counsel you
    some interesting things or advice. Perhaps you could write next articles relating to
    this article. I wish to read even more issues about it!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق