تحقيقات وملفات

الرباط لا تستبعد ضلوع القاعدة في اعتداء مراكش

أعلن وزير الاتصال المغربي خالد الناصري الجمعة لفرانس برس ان كل الفرضيات واردة بما فيها تنظيم القاعدة، بشأن الجهة المسؤولة عن الاعتداء الذي استهدف الخميس مقهى في وسط مراكش واسفر عن سقوط 16 قتيلا.

وصرح خالد الناصري وهو ايضا الناطق باسم الحكومة لفرانس برس ان “كل الفرضيات واردة بما فيها القاعدة والتحقيقات متواصلة”.

واضاف ان “التحقيق متواصل لتحديد المسؤوليات لكن في الوقت الراهن لا اوجه اصابع الاتهام لاي جهة”.

وافاد مصدر رسمي مغربي الجمعة عن وفاة شخصين اصيبا بجروح خطيرة في الاعتداء ليل الخميس الجمعة لترتفع الحصيلة الى 16 قتيلا.

واوضح الوزير ايضا ان الاصلاحات السياسية التي “التزم بها المغرب لا تراجع فيها رغم هذه المحاولات لزعزعة استقراره”.

وقال الناصري وهو ايضا الناطق باسم الحكومة لفرانس برس ان الاصلاحات “لن تتوقف وسيكون المغرب اقوى في مقاومته كل المحاولات لزعزعة الاستقرار” مضيفا “اننا ملتزمون بعملية اصلاح شاملة تطال كامل القطاعات ولن نتراجع فيها، ان القرار حازم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق