فن ونجوم

الكشف عن أول صورة لمارلين مونرو وهي قتيلة على فراشها

مارلين مونرو هي واحدة من أشهر الشخصيات التي عرفها العالم، ولكن نهايتها كانت حزينة اذ وجدت قتيلة في بيتها بعد أن تناولت الحبوب المنومة بهدف الانتحار. وقد تم مؤخرا نشر أول صورة لموتها اذ نشرت صحيفة “إل باييس” الإسبانية أول صورة تظهر للممثلة الأميركية، وهي قتيلة على فراش بيتها في لوس انجيليس يوم انتحارها في 5 أغسطس 1962.

تظهر وهي عارية على فراشها وبجانبها شرطي

وتظهر مارلين مونرو يوم التقاط الصورة وهي عارية بعمر 36 سنة على السرير وإلى جانبها شرطي يشير بيده الى طاولة قرب جثتها موضوعة عليها مجموعة من الأدوية التي كانت تتناولها.
والصورة هي واحدة من 3 صور تم نشرها في كتاب عنوانه “جثث رائعة” وصدر بالإسبانية، وروى فيه مؤلفه الطبيب الشرعي السابق في مقاطعة لوس انجيليس د.ثوماس نوغوشي تفاصيل عمليات تشريح رسمي قام بها على جثث شخصيات شهيرة في عالم الفن والسياسة والرياضة.

مثل كروبرت كنيدي والممثلتين الأميركيتين شارون تيت وناتالي وود اضافة الى مارلين مونرو التي عزا وفاتها الى “انتحار بالحبوب المنومة والكحوليات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق