مجتمع

المغاربة يطالبون بالحد من سلطات الملك محمد السادس

تجمع ما لا يقل عن الفي محتج في ساحة بالعاصمة المغربية اليوم الاحد لمطالبة الملك محمد السادس بالتخلي عن بعض سلطاته وبالتصدي للفساد الحكومي.

وكان بعض المحتجين يلوحون بالعلمين التونسي والمصري في اعتراف بفضل الانتفاضتين الشعبيتين هناك.

ووقفت الشرطة بزيها التقليدي بعيدا عن الاحتجاج في منطقة باب الاحد رغم وجود ضباط بملابس مدنية بين الحشد ومعهم دفاتر.

ويقول محللون ان المغرب هو احد البلدان العربية الاقل ترجيحا ان تجرفه موجة الاحتجاجات التي تجتاح المنطقة في ظل عاهل اصلاحي يحكمه واقتصاد متنام يتمتع به.

وردد المشاركون في الاحتجاج شعارات ترفض الدستور المصاغ لمن سموهم بالعبيد وتطالب بإسقاط حكم الفرد.

وقال مصطفى مشطاطي من حركة باراكا (كفاية) التي ساعدت في تنظيم المظاهرة انه احتجاج سلمي للضغط من اجل الاصلاح الدستوري واستعادة الكرامة وانهاء الكسب غير المشروع ونهب الاموال العامة.

بدأ الاحتجاج مجموعة تطلق على نفسها (حركة 20 فبراير من اجل التغيير) اجتذبت 19 الف مشترك على الفيسبوك.

وعشية الاحتجاج قالت حركة شبابية انها انسحبت بسبب خلاف مع الاسلاميين واليساريين. كما كان مقررا خروج تظاهرات في مدن المغرب الرئيسة الاخرى ومن بينها مراكش اكبر مقصد سياحي في المملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق