الرئيسية » رياضة » تأجيل النشاط الكروي بسبب وفاة لاعب ليفورنو بيار ماريو موروسيني

تأجيل النشاط الكروي بسبب وفاة لاعب ليفورنو بيار ماريو موروسيني

قرر الاتحاد الايطالي لكرة القدم تأجيل جميع البطولات بينها المرحلة الثالثة والثلاثين من دوري الدرجة الاولى المقررة اليوم السبت وغدا الاحد بسبب وفاة لاعب ليفورنو بيار ماريو موروسيني اثر سقوطه على ارض الملعب اثر مباراة فريقه ضمن الدرجة الثانية.

وسقط موروسيني (25 عاما) على ارضية الملعب في الدقيقة 33 خلال مباراة ليفورنو مع مضيفه بيسكارا وحاول النهوض مجددا لكنه سقط على صدره وتلقى الاسعافات الاولية في عين المكان قبل ان تنقله سيارة اسعاف الى مستشفى سانتو سبيريتو في بيسكارا بيد انه قلبه توقف قبل الوصول الى الاخير. وتوقفت المباراة بعدما كانت النتيجة 2-صفر لصالح ليفورنو. واصيب اللاعبون والاداريون والجمهور بالذهول بحسب صور التلفزيون الايطالي.

وكان مقررا ان يلعب اليوم ميلان مع جنوى، واودينيزي مع انتر ميلان، وغدا نوفارا مع لاتسيو، واتالانتا مع كييفو، وتشيزينا مع يوفنتوس، وليتشي مع نابولي، وباليرمو مع بارما، وسيينا مع بولونيا، وروما مع فيورنتينا، وبعد غد الاثنين كالياري مع كاتانيا.

وقال رئيس ليفورنو الدو سبينيلي بصوت خافت متأثرا بالوفاة “انها مأساة، نحن منهارون”، مضيفا “بالنسبة لنا انها لحظة صعبة جدا ويتعين علينا الخروج منها جميعا. يجب ان نتحلى بالشجاعة”.

اما الرئيس المنتدب لنادي بيسكارا دانيلو ياناسكولي فقال “نحن نعيش مأساة. موروسيني سقط وحاول النهوض لكنه سقط مجددا. مدلك فريقنا فهم بسرعة المأساة”.

واعلن المدير العام للاتحاد الايطالي انطونيلو فالنتيني وقف النشاط الكروي في ايطاليا اليوم وغدا. وكان مقررا ان يلتقي ميلان مع ضيفه جنوى دقائق قليلة قبل وفاة موروسيني، ولدى اعلان مذيع ملعب سان سيرو تأجيل المباراة كان الفريقان يقومان بالتحمية.

بدأ موروسيني مسيرته الكروية مع اتالانتا برغامو وضمه اودينيزي الى صفوفه قبل ان يتخلى عنه لصالح ليفورنو في كانون الثاني/يناير الماضي. وكان موروسيني لاعبا في صفوف المنتخب الاولمبي الايطالي وفي ملكية مشتركة بين اودينيزي وليفورنو.

وامضى موروسيني اغلب فترات مسيرته الاحترافية في الدرجة الثانية، وهو لعب 5 مباريات فقط في الدرجة الاولى مع اودينيزي موسم 2005-2006 حيث اعير بعدها الى فرق من الدرجة الثانية هي بولونيا وفيتشنزا وريجينا وبادوفا وليفورنو على التوالي.

وعاش موروسيني مآسي كثيرة في حياته، فهو فقد والدته عن سن 15 عاما ووالده عامين بعد ذلك، ثم شقيقه في وقت لاحق. عاش مع شقيقته.

وفي هذا الصدد قال زميله السابق في اودينيزي روبرتو بارونيو في تصريح لصحيفة “لاغازيتا ديلو سبورت”: “انه مصير غريب، الان بامكانه تقبيل كل عائلته من جديد”.

اما موروسيني نفسه فقال عن مآسيه: “انها اشياء تصيبك وتغير حياتك، ولكنها ايضا تجعل قلبك قويا يساعدك دائما على بذل كل ما في وسعك لتحقيق ما كان ايضا حلما لوالديك”.

وقال رئيس ليفورنو “للاسف ليس بامكاننا القيام بشىء ضد القدر”.

وجاءت مأساة اليوم بعد شهر من الازمة القلبية التي تعرض لها لاعب بولتون الانكليزي فابريس موامبا في 17 اذار/مارس الماضي. وتحسن اللاعب الكونغولي الاصل كثيرا في الوقت الحالي وبدأ المشي.

ولقي لاعبون عدة حتفهم بازمات قلبية في الملاعب على غرار الكاميروني مارك فيفيان فويه في كأس القارات عام 2003، والمجري ميكوش فيهير (بنفيكا البرتغالي عام 2004) والاسباني انطونيو بويرتا (اشبيلية الاسباني 2008).

شاهد أيضاً

الجامعة ستعوض أصحاب التذاكر ماديا

علم موقع “الصباحية” قبل قليل، أن اللجنة المنظمة لكأس العالم للأندية 2014، قررت إعادة طبع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود التحقق *