الرئيسية » فن ونجوم » مصطغى بغداد يفارق الحياة فوق خشبة المسرح

مصطغى بغداد يفارق الحياة فوق خشبة المسرح

توفي مصطفى بغداد الشاعر الغنائي والأمين العام للنقابة الحرة للموسيقيّين المغاربة، مساء يوم السبت 16 يونيو على إثر وعكة صحية مفاجئة ألمت به عندما كان على خشبة أحد المسارح بمدينة سلا لتقيد حفل غنائي.

وفوجئ الحضور ببغداد يسقط امامهم على خشبة المسرح قبل ان يدخل في غيبوبة، وتم نقله على وجه السرعة من أجل إسعافه إلا أن الأجل المحتوم كان أسرع من كل محاولات الإنقاد ففارق نقيب الفنانين الحياة. وكان بغداد بصدد تقديم حفل تكريمي للفناة لطيفة رأفت على خشبة مسرح الفضاء الثقافي بمدينة سلا، ينظم في إطار المهرجان الوطني للأغنية المغربية.

كما كان الراحل مصطفى بغداد من أول المعارضين و ناقدي برنامج ستوديو دوزيم على القناة الثانية.

وأضاف بغداد أن البرنامج فشل، بعد مرور تسع دورات، في إبراز نجومه بسبب عدم مواكبتهم و متابعتهم، متسائلا “أين اختفى نجوم استوديو دوزيم منذ بداية البرنامج سنة 2004؟”.

ووجهت إنتقادات كبيرة لبرنامج “استوديو دوزيم” هذا الموسم، بعد عدم اقتناع الجمهور المتتبع بالمواهب الغنائية المشاركة، ما يفسر تدني نسب مشاهدة البرنامج مقارنة مع السنوات الفارطة.

شاهد أيضاً

غيريتس يتقاضى 250 مليون سنتيم شهريا والنتيجة إقصاء مبكر من كأس أفريقيا

اجمعت جل الاراء في الشارع المغربي على خيبة امل كبيرة هذه المرة في منتخبها الوطني …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود التحقق *