الرئيسية » فن ونجوم » صور الأميرة ديانا عارية لترويج ملابس داخلية

صور الأميرة ديانا عارية لترويج ملابس داخلية

هنالك بعض الأشخاص الملاحقين من قبل الباباراتزي، الصحفيين، الاعلاميين… وهنالك من يهتم بهم فيعطيهم قيمة كبيرة لترويج منتجات شركاتهم، لعلمهم بأهميتهم وبالأرباح التي سيجنوها إن استخدموهم في الإعلانات، حتى أن الموتى يمكنهم أن يكونوا ملاحقين كذلك!
فتزامنا مع حلول الذكرى السنوية لوفاة الأميرة ديانا، يُنتظر أن تثار زوبعة من الجدل في الأوساط الملكية ببريطانيا وكذلك بين أوساط محبي وعشاق أميرة ويلز الراحلة في كل مكان حول العالم، بعد أن قامت إحدى الشركات الصينية المتخصصة في تصنيع الملابس الداخلية بتصميم مجموعة جديدة من الملابس النسائية الداخلية، مستعينة ً بصور الأميرة الراحلة في حملتها التي أعدتها للترويج لتلك المنتجات الجديدة.
وقد استعان مسؤولو الشركة في تلك الإعلانات، التي تم تدشينها تحت شعار “اشعروا برومانسية الملكية البريطانية”، بصورة شبيهة بصور الأميرة الراحلة. وبمناسبة الذكرى السنوية لوفاة الأميرة يوم الحادي والثلاثين من شهر آب/أغسطس عام 1997 – نتيجة لحادث سير في العاصمة الفرنسية باريس – قامت الشركة الصينية بإزاحة الستار عن مجموعة منتجاتها الجديدة في مطار شنتشن بجنوب الصين.
وقالت صحيفة “الدايلي ميل” البريطانية من جانبها إن مظاهر الاحتفال بالذكرى السنوية لوفاة الأميرة في مطار شنتشن جاءت على النقيض تماماً عما حدث في بريطانيا، حيث ترك المعجبون ما يقرب من 30 باقة زهور خارج قصر كنسينغتون في لندن.
وقد ظهرت الموديل التي استعانت بها الشركة، باعتبارها الأميرة ديانا، وهي ترتدي ملابس داخلية نسائية، وتُمسِك بآلة تشيللو وقوس العزف، وعينيها مصوبة نحو طفل صغير. ونقلت الصحيفة في هذا السياق عن صحافي بريطاني شاهد تلك الإعلانات صدفةً في مطار شنتشن في طريق عودته إلى بريطانيا، قوله: “كنت ذاهباً لأُجَمع أمتعتي فوجدت تلك الإعلانات تمر على شاشة إعلانية دوارة ولم يكن بمقدوري تصديق ما شاهدته. ولم أتأكد من الصورة في البداية لأنها كانت تلف بسرعة شديدة. لذا انتظرت كي أراها مرة أخرى، وقد وجدت بالفعل أن هناك صورة لديانا. وقد كان الأمر برمته مذهلا ً، لان اليوم هو الذكرى السنوية لوفاتها”.

شاهد أيضاً

الدكتاتور القططي

اذهب في تفكيري الى ما بعد الغيوم لاستطلاع حلول غير مرئيّة تأتي بغتة كغضب الشمس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود التحقق *