تقارير وملفات

لماذا لم تنقرض الأقراص المدمجة؟

يعتقد الجميع أن القرص المدمج قد اندثر ولم يعد يُستخدم، وأنه استُبدل بالعالم الرقمي حيث تُنقل البيانات عبر ملفات وقنوات متعددة. لكن، مع ذلك، فالأقراص المدمجة لم تنقرض تماماً، بل ما تزال تُتداول كعنصر مهم في عالم الموسيقى. وصحيح أن أهميتها تتضاءل شيئاً فشيئاً، إلا أنها في واقع الأمر أداة لا يستغنى عنها. فلنستعرض أسباب ذلك:

1. لأنها تدر أرباحاً كبيرة: وفقاً لـ(الجمعية الأمريكية لصناعة التسجيلات-Recording Industry Association of America)، فقد بيع في العام الماضي 211 مليون قرص مدمج في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها. وعلى الرغم من أن هذا الرقم انخفض بواقع 78% عما كان عليه في عام 2000، إلا أنه يدر أرباحاً بقيمة 2.5 مليار دولار، أي ما يعادل 35% من أرباح صناعة التسجيلات بأكملها. ولذلك، فإن انقراض الأقراص المدمجة قد يتسبب بخسائر جسيمة في هذا القطاع. ومن الجدير بالذكر أن الرقم المذكور هو فقط ما استطاعت الجمعية حصره بالطرق التقليدية، وهو لا يشمل الأقراص المدمجة التي تباع بشكل منفرد من قبل الفنانين والموسيقيين والبرامج، وعبر موقع الإنترنت وغير ذلك. ولنتذكر أيضاً أن هامش الربح للأقراص المدمجة مرتفع جداً، وهي تدر أرباحاً طائلة يومياً.

2. لأن بعض الناس يفضلونها حتى الآن: هناك عدد كبير من الناس ممن يفضلون الأقراص المدمجة على الملفات الرقمية، لاسيما مستمعو موسيقى الـ(روك- rock) والموسيقى الريفية والأغاني الدينية. وقد يُعزى هذا إلى أن هذه الفئة لا تروقها التقنيات التكنولوجية الحديثة، فهم يفضلون شراء القرص المدمج، وعلى الموسيقيين ومؤسسات التسجيل تلبية رغبات هذه الفئة من الجمهور.

3. لغايات التقييم: في عالم الموسيقى، من المهم جداً إصدار نسخة من أعمال الفنان على قرص مدمج، وذلك لغايات التقييم. وغالباً لا يأخذ المقيّمون النسخ التي تصدر بصيغة رقمية فقط على محمل الجد، فما يهمهم أكثر هو كمية المبيعات للأقراص المدمجة، لاسيما للفنانين الجدد على الساحة. كما تستطيع شركات التسجيل والموسيقيون شراء الأقراص المدمجة بكميات بسيطة جداً، وذلك لتجنب الخسائر في حال لم يتم بيعها. بينما هناك مؤسسات تبيع الأقراص المدمجة حسب العدد المطلوب مثل: (كوناكي- Kunaki) و(تريبستار- Trepstar).

صحيح أن عالم الموسيقى يتجه نحو مستقبل مشرق، فيما يتحول شيئاً فشيئاً إلى العالم الرقمي. وقد يجني أرباحاً أكثر مما جنته الأقراص المدمجة في أوج انتشارها، ومع كل هذا لا يزال هناك العديد ممن يفضلون شراء الأقراص المدمجة، فما زال لديها سوق جيد، كما هو الحال في عالم الفن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق