تحقيقات وملفات

ممارسة الدعارة والشذوذ في مقاهي الكويت

بعد 3 سنوات من دق ناقوس الخطر في الكويت حول ما يجري من أعمال منافية للأداب داخل مقاهي مقامة داخل العمارات بالأدوار العليا وسط السكان من حيث تواجد شباب عاطلين وشرب للمخدارات والكحوليات وتواجد غرف خاصة للجنس مع فتيات مشبوهات والشواذ

قام رجال المباحث وبالتنسيق مع ادارة حماية الآداب ومفتشي وزارة التجارة بالتوجه مؤخراً بعض المباني بمحافظة حولي والتي تتزايد فيها عدد المقاهي و تم القبض على عدد
من المراهقين والمراهقات بعد التأكد من شخصياتهم .

وتم اغلاق خمسة مقاه لمخالفتها الشروط التي منحت على اساسها تراخيص لفتحها ، وتم تحرير محاضر تمهيدا لاحالتهم للنيابة.

ومن المقرر أن تستمر الحملة خلال الفترة المقبلة وفي اوقات متفاوتة بعد رفع تقارير سرية تحوي على العديد من الملاحظات الموجودة في بعض المقاهي بالاضافة إلى وجود مخالفات تتعلق بالرخص التجارية .

وتضمنت التقارير السرية ما يلي: اصحاب بعض المقاهي والعاملون فيها يجلبون ساقطات لزبائنهم مقابل مبالغ مالية يتم الاتفاق عليها مسبقا مع توفير غرف في المقاهي نفسها لممارسة الدعارة فيها مجاناً .

وفي المقابل يقوم اصحاب هذه المقاهي برفع اسعار المشروبات والمأكولات على الزبائن من الرجال في حال توفير نساء لمجالستهم ، ومن الممكن أن تقم الحفلات الماجنة بالرقص وأصوات الأغاني والموسيقى المرتفعة في حالة سكر .

في حال وجود مناسبات مثل الاعياد ورأس السنة والكريسماس وغيرها يتم طباعة تذاكر لبيعها على الزبائن بأسعار تتراوح من 10 الى 15 دينارا .

وتقوم تلك الكافيات باتباع اسلوب معين لاخفاء دخول الكحوليات لديها مثل دخول الويسكي والكحوليات الأخري قبل بدء الاحتفال بيوم كامل حتى لا يراه أي شخص في الشارع او اي احد من السكان .

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. تنبيه: best stroker for men
  2. تنبيه: Google
  3. I’m truly enjoying the design and layout of your website.
    It’s a very easy on the eyes which makes it much more enjoyable for me to come
    here and visit more often. Did you hire out
    a developer to create your theme? Outstanding work!

  4. What’s up i am kavin, its my first occasion to commenting
    anywhere, when i read this piece of writing i thought i could also create comment due to this good
    article.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق