فن ونجوم

نقل شارون إلى مزرعته بعد ستة أعوام من الغيبوبة

سعى نجلا رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق آرييل شارون، غلعاد وعومري، إلى إعادته إلى منزله في مزرعة “هشكاميم” في النقب رغم أنه ما يزال يرقد في غيبوبة عميقة.
تل أبيب: ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الأربعاء إنه يتوقع نقل رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق آرييل شارون من مستشفى “تل هشومير” قرب تل أبيب إلى بيته في المزرعة خلال الفترة القريبة المقبلة على أن يبقى في بيته لأيام معدودة كتجربة ولفحص إمكانية بقائه في المزرعة.
وهيأ غلعاد وعومري البيت في المزرعة لاستقبال والدهما بما يتناسب مع حالته ووضعا فيه مصعدا لنقله من الطابق الارضي إلى الطابق الثاني في المنزل حيث تقع غرفة نوم شارون.
وأشارت الصحيفة إلى أن المزرعة كانت المكان الذي أحبه شارون أكثر من أي مكان آخر، خصوصا وأنه يوجد فيها قبر زوجته، وامتنع خلال السنوات التي تولى رئاسة الوزراء فيها بين 2001 و2005 عن المبيت في المقر الرسمي لإقامة رؤساء الوزراء في القدس وكان يعود في كل مساء إلى المزرعة.
ويشار إلى أن شارون كان قد اصيب بجلطة دماغية خفيفة في 18 كانون الأول/ ديسمبر العام 2005 أدخلته إلى المستشفى لكن تم تسريحه بعد يومين. وفي ساعة متأخرة من مساء 4 كانون الثاني/ يناير العام 2006 أصيب شارون بجلطة دماغية حادة للغاية وأدت إلى نزيف كثيف في دماغه وأدخلته في غيبوبة عميقة لم يستيقظ منها حتى اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق